تكنولوجيا

بالصور| “المايسترو” سيارة مصرية تداعب أحلام البسطاء بدلًا من “التوك توك”

 كتب: سمية زيدان

يعتقد القائمين على صناعة السيارة المصرية “المايسترو” ، بإنها ستكون نموذجًا جيدًا بديلًا للتوك توك ومشاكله ، فضلاً عن المميزات الكبيرة التي تتمتع بها خاصةً من حيث سعرها ، الذي سيكون في متناول الجميع ، في ظل غلاء أسعار السيارات حاليًا ، والذي دفع الكثيرين للعدول عن فكرة امتلاك أو شراء سيارة ، فضلاً عن ارتفاع أسعار المحروقات المستمر.

 

ويقول أحد القائمين على تسويقها ، أن قوة محركها 250 CC ، بمعنى أنها لا تصلح للمسافات الطويلة ، كما أنها لا تصلح للتنقل بين المحافظات ، فقط يمكن الاعتماد عليها فى التنقلات الداخلية فقط ، مشيرًا إلى أنها مصممة خصيصًا لهذا الغرض والجسم الخارجي لها من الفيبر.

 

 

ولفت إلى أنها تحمل بداخلها 4 ركاب فقط بدون أية أمتعة إضافية ، ويفضل أن تسير في شوارع ممهدة ، لافتًا إلى أنها تمتاز بقدرتها على تحمل ضغوط التوك توك أو أكثر قليلًا ، فهى تتدرج فى قوة محركها من 150 إلى 175 إلى 200 إلى 250 CC ، كما أنها تحتوى على كثير من مميزات السيارة ، مثل الجر الخلفى ووجود حزام أمان للسائق والراكب المجاور له والركاب بالخلف ، بالإضافة إلى وجود راديو كاسيت.

 

 

وأكد أن نظام الجر فى هذه السيارة خلفى ، وبها ميزة يمكن أن تنافس بها السيارات الأخرى ، وهى إمكانية السير لمسافة 100 كيلو متر كاملة ، ولا تحرق فى هذه المسافة سوى 4 لترات من البنزين فقط ، ولها فتحة سقف ، كما يمكن أن يضاف إليها القفل المركزي ، حيث أن زجاجها وكثير من تقنياتها تعمل بالكهرباء.

 

 

 

وتعرض السيارة بأسعار مختلفة ،  الموديل الأول منها سعره 17490 جنيهًا أى ما يعادل 950 دولار ، وهي السيارة ذات المحرك 150 CC ، أما الفئة الأعلى فهى الـ250 CC ، ويبلغ سعرها حتى الآن 30 ألف جنيه ، أى ما يعادل 1700 دولار ، وهى أرقام أقل بكثير من أسعار “التوك توك” ، الذى تجاوز سعره فى العام الأخير الـ2200 دولار.

اظهر المزيد
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock